قال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم :{إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاثة: صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعوا له}
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
بسم الله الرحمن الرحيم ,, السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , اليوم اعرض لكم موقعي للبيع والسبب في بيعه انشغالي في أعمالي التجارية خارج الانترنت ,, لمعرفة التفاصيل ولمن لديه الرغبه للشراء يرجى التواصل معي عن طريق إرسال رسالة شخصية للمدير العام :: علي أسامة .. المنتدى تابع لشركة احلى منتدى والخدمة والصيانة مدى الحياة , أعضاؤنا قدموا 33875 مساهمة في هذا المنتدى وهذا المنتدى يتوفر على 8793 عُضو ,, ولكم فائق تحياتي وتقديري ..
Cool Yellow
Outer Glow Pointer
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
elephorm زيتا مشروع الحلقة كرتون
المواضيع الأخيرة
نوفمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 ملخصات اسلامية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علي أسامة
المدير العام
المدير العام
avatar

الأوسمة وسام العضو المميز

الجنـسية : gzaery
البلد : الجزائر
الجنـــس : ذكر
المتصفح : fmfire
الهواية : sports
عدد المساهمات : 26932
التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 24/10/2008
العمر : 25
الموقع : http://readwithus.3arabiyate.net/
المزاج : nice
توقيع المنتدى + دعاء : توقيع المنتدى + دعاء

مُساهمةموضوع: ملخصات اسلامية   الأربعاء 19 سبتمبر - 18:32












وجدتها في احدا المنتديات التعليمية فحملتها ونسختها لكم اتمنى لكم الدعاء بالنجاح


تعريف بر الوالدين
هو الإحسان إليهما وطاعتهما وحسن معاملتهما قولا وفعلا
محبتهما : طاعتهماإلا في معصية الله.توقيرهما وذلك بتعظيم قدرهما
،ملاطفتهما وملاقاتهما بوجه بشوش طلق ومبادرتهما بالتحية وتفقد أحوالهما.
استئذانهما قبل الدخول والخروج من البيت تعظيما لشأنهما
خدمتهما خاصة عند كبرهما عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ،، عَنِ النَّبِيِّ. قَالَ:
«رَغِمَ أَنْفُ، ثُمَّ رَغِمَ أَنْفُ، ثُمَّ رَغِمَ أَنْفُ» قِيلَ: مَنْ
يَا رَسُولَ اللّهِ؟ قَالَ «مَنْ أَدْرَكَ أَبَوَيْهِ عِنْدَ الْكِبَرِ،
أَحَدَهُمَا أَوْ كِلَيْهِمَا فَلَمْ يَدْخُلِ الْجَنَّةَ»
فضل بر الوالدين 1 ـ بر الوالدين من أسباب دخول الجنة. 2 ـ بر
الوالدين ثاني أحب الأعمال إلى الله بعد عبادته وطاعته. 3 ـ دعوة البار
بوالديه مستجابة ويوسع الله له في رزقه.
4 ـ نيل بر الأبناء والأحفاد مستقبلا.
5 ـ بر الوالدين مكفر للذنوب عن أبي الدر داء ، قال: «إِنَّ رَجُلاً
أَتَاهُ فَقَالَ إِن لِي امْرَأَةً وَإِنَّ أُمي تَأْمُرُني بِطَلاَقِهَا،
فقال أبو الدر داء: سَمِعْتُ رَسُولَ الله يقول:«الْوَالِدُ أَوْسَطُ
أَبْوَابِ الجَنَّةِ، فإِن شِئْتَ فأَضِعْ ذلكَ البابَ أو احْفَظْهُ» رواه
الترمذي
6 ـ نيل رضى الله تعالى : (عن عبدِ الله بنِ عَمْرٍو عن النبيِّقالَ:
«رِضاَ الرَّبِّ في رِضَا الْوَالِدِ وسَخَطُ الرَّبِّ في سَخَطِ
الْوَالِدِ» رواه الترمذي
من مظاهر بر الوالدين
الصلاة عليهما: أي الدعاء لهما في صلاة الجنازة قال النبي: (إذا مات ابن
آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جاريه أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو
له) أخرجه ابن ماجه
الاستغفار لهما : أي طلب المغفرة من الله
إنفاذ عهدهما: أي إمضاء وصيتهما إذا كانت في خير ليس فيها إثم أو قطيعة رحم أو معصية لله.
صلة الرحم: أي بزيارتهم والإحسان إليهم أي بعد موت الأب فيندب صلة أصدقاء الأب والإحسان إليهم وإكرامهم بعد موته كما هو مندوب قبله
إكرام صديقهما:أي إكرام صديق الوالدين ومعاملته بالحسنى. عَنْ عَبْدِ
اللّهِ بْنِ عُمَرَ، أَنَّ النَّبِيَّ قَال: «أَبَرُّ الْبِرِّ أَنْ يَصِلَ
الرَّجُلُ وِدَّ أَبِيهِ».رواه مسلم
قيمة الأسرة في الإسلام
تعريف الأسرة ::هي المنبت الطبيعي للإنسان الذي يترعرع فيه الإنسان في جو من الطمأنينة و الهدوء و الرحمة
الآية التي تشير إلى اللبنة الأولى في بناء الأسرة ؟ ( أن خلق من أنفسكم أزواجا)
يقوم بناء الأسرة على أسس هامة منها :
1 ـ الزواج : هو عقد بين الرجل والمرأة لتكوين أسرة على الوجه المشروع.
أركانه : الزوجان : العاقلان البالغان القادران على تحمل مسؤولية الزواج .
الولي: وهو الوصي شرعا على المرأة وهو الأب أو الأخ وهو واجب لا يصح الزواج إلا به لقوله:
عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( لا نكاح إلا بولي والسلطان ولي من لا ولي له) رواه أحمد.
النفقة على الأسرة : وهي واجبة على الأب نحو زوجته وأبنائه ومن يعولهم لقوله تعالي :
وعلى المولود له رزقهن و كسويهن بالمعروف لا تكلف نفس الا وسعها ) الاية البقرة
تماسك المجتمع ودور الأسرة
حقوق الجار : 1 ـ إعانته ،2 ـ إقراضه ، 3 ـ وعيادته عند المرض ، 4 ـ تهنئته بالخير ،
5 ـ وتعزيته عند المصيبة ،6 ـ اتباع جنازته ، 7 ـ عدم الاستطالة عليه
بالبنيان إلا بإذنه ،8 ـ مشاركته الطعام والشراب.9 ـ كف الأذى عنه بالقول
أو الفعل.
حقوق المرأة :
النفقة عليها ، عدم ضربها وسبها وعدم الهجرة .استئذانها عند الزواج ،
السماح لها بالزواج ممن تريده ، طلب العلم ، حرية التصرف في مالها ، حقها
في المهر ، حقها في الميراث
حقوق الأولاد : العدل بينهم في التربية، التعليم، النفقة، العلاج، الكسوة.
عن أبي هريرةَ رضيَ اللهُ عنه عنِ النبيِّ قال: «قال اللهُ: ثلاثةٌ أنا
خَصمُهمْ يومَ القِيَامةِ: رجلٌ أعطىٰ بي ثمَّ غَدَر، ورجلٌ باعَ حُرّاً
فأكلَ ثمَنَهُ، ورجلٌ استأجَرَ أجِيراً فاسْتوفىٰ منهُ ولم يُعطهِ
أجرَه»رواه البخاري.
حق العامل إعطاؤه أجره كاملا ، وعدم تحميله ما لايطيق .
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (
أَعْطُوا الأَجِيرَ أَجْرَهُ، قَبْلَ أَنْ يَجِفَّ عَرَقُهُ».رواه ابن ماجه
ماهي آثار المحافظة على الحقوق ؟
قَالَ النَّبِيُّ : «وَقَالَ الثَّالِثُ: اللَّهُمَّ إنِّي ٱسْتَأْجَرْتُ
أُجَرَاءَ وَأَعْطَيْتُهُمْ أُجْرَتَهُمْ غَيْرَ رَجُلٍ وَاحِدٍ تَرَكَ
الَّذِي لَهُ وَذَهَبَ،فَثَمَّرْتُ أَجْرَهُ حَتَّى كَثُرَتْ مِنْهُ
الأَمْوَالُ فَجَاءَنِي بَعْدَ حِينٍ، فقَالَ لِي: يَا عَبْدَ اللَّهِ
أَدِّ إلَيَّ أَجْرِي؟ فَقُلْتُ: كُلُّ مَا تَرَىٰ مِنْ أَجْرِكَ مِنَ
الإۤبِلِ وَالْبَقَرِ وَالْغَنَمِ وَالرَّقِيقِ. فَقَالَ: يَا عَبْدَ
اللَّهِ لاَ تستهزئ بِي؟ فَقُلْتُ: إنِّي لاَ أستهزئ بِكَ، فَأَخَذَهُ
كُلَّهُ فَسَاقَهُ فَلَمْ يَتْرُكْ مِنْهُ شَيْئاً: اللَّهُمَّ إنْ كُنْتُ
فَعَلْتُ ذٰلِكَ ٱبْتِغَاءَ وَجْهِكَ، فَٱفْرُجْ عَنَّا مَا نَحْنُ فِيهِ.
فانْفَرَجَتِ الصَّخْرَةُ فَخَرَجُوا يَمْشُونَ».
آثار المحافظة على الحقوق:
1 ـ ارتياح النفوس واطمئنانها على حقوقها 2 ـ سلامة القلوب من الأحقاد والضغائن
3 ـ العدل وانتفاء الظلم 4 ـ انتشار المحبة والألفة بين الناس
5 ـ النجاة يوم القيامة من مطالب أصحاب الحقوق
أخرى لبناء الأسرة : 1 ـ تجنب الغرر والخداع /2 ـ السماح للخطيبين
بالنظر لبعضيهما في وجود محرم 3 ـ قيام كلّ زوج بواجباته نحو الآخر
تعريف العقوق لغة: من العق، وهو القطع. شرعاً: كل فعل أو قول يتأذى به
الوالد من ولده ما لم يكن شركاً أو معصية. قال الحسن البصري وقد سئل: إلى
ما ينتهي العقوق؟ قال: أن يحرمهما، يهجرهما، ويحد النظر إليهما؛ وقال عطاء:
لا ينبغي لك أن ترفع يديك على والديك؛ وقال عروة بن الزبير: لا تمتنع من
شيء أحباه.
حكم العقوق العقوق حرام ومن أكبر الكبائر. دليل ذلك من القرآن قوله تعالى:
(إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أوكلاهما فلا تقل لهما أفٍ ).77 ومن السنة:
(ألا أنبئكم بأكبر الكبائر: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين، وشهادة
الزور).78 و قد أجمعت الأمة على حرمة العقوق وأنه من الكبائر المتفق عليها
الإيمان بالقضاء والقدر
1 ـ تعريف الإيمان بالقضاء والقدر :
هوعلم الله بأحوال العباد ومصائرهم ، وتدبير أمورهم والقضاء فيها بما يريد وفق علمه تعالى وحكمته ولا يقع في الكون شيء إلا بإذنه
ملاحظة : جاء في منهاج المسلم :
القضاء : حكم الله سبحانه وتعالى أزلا بوجود الشيء أو عدمه
القدر: إيجاد الله تعالى الشيءَ على كيفية خاصة في وقت خاص وقد يطلق كلّ منهما على الآخر.
2 ـ مراتب الإيمان بالقضاء والقدر
1 ـ الإيمان بأنّ الله علم بكلّ شيء جملة وتفصيلا ( وأنّ الله قد أحاط بكلّ شيء علما ) الطلاق
قال عبدُ الله حدَّثنا: رسولُ اللهِ ـ وهوَ الصادقُ المصدوق ـ قال: »
إِنَّ أَحَدَكُمْ يُجْمَعُ خَلْقُهُ فِي بَطْنِ أُمِّهِ أَرْبَعِينَ
يَوْماً. ثُمَّ يَكُونُ فِي ذٰلِكَ عَلَقَةً مِثْلَ ذٰلِكَ. ثُمَّ يَكُونُ
فِي ذٰلِكَ مُضْغَةً مِثْلَ ذٰلِكَ. ثُمَّ يُرْسَلُ الْمَلَكُ فَيَنْفُخُ
فِيهِ الرُّوحَ. وَيُؤْمَرُ بِأَرْبَعِ كَلِمَاتٍ: بِكَتْبِ رِزْقِهِ،
وَأَجَلِهِ، وَعَمَلِهِ، وَشَقِيٌّ أَوْ سَعِيدٌ. فوالذي لاَ إِلهَ
غَيْرُهُ إِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ حَتَّىٰ
مَا يَكُونُ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلاَّ ذِرَاعٌ. فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ
الْكِتَابُ. فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ. فَيَدْخُلُهَا. وَإِنَّ
أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ. حَتَّىٰ مَا يَكُونُ
بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلاَّ ذِرَاعٌ. فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ.
فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ. فَيَدْخُلُهَا»رواه مسلم
آثار الإيمان بالقضاء والقدر :
1 ـ القضاء والقدر يعلمان المسلم أنّ لهذا الكون نظاما بديعا محكما.
2 ـ يحمي المسلم من القلق و يعصمه من الجزع والحسرة ويملأ قلبه طمأنينة .
3 ـ يجعل المسلم يطلق طاقته ومواهبه في البناء والتعمير ويكسبه قوة على مواجهة الحياة
الإسلام عقيدة وعمل والتزام
مسؤولية ألأنبياء : هم أعظم خلق الله مسؤولية كلّفهم الله بتبليغ الرسالة إلى الناس فقاموا بها على أحسن وأكمل وجه.
2 ـ مسؤولية العلماء : وهي تعليم الناس وتربيتهم وإرشادهم فهم ورثة
الأنبياء (وَإِنَّ الْعُلَمَاءَ وَرَثَةُ الأنْبِيَاءِ، وَإنَّ
الأنْبِيَاءَ لَمْ يُوَرِّثُوا دِينَاراً وَلا دِرْهَماً، وَرَّثُوا
الْعِلْمَ، فَمَنْ أخَذَهُ أخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ». وهي مهمة شاقة تحتاج
إلى صبر ومعرفة وإخلاص
3 ـ مسؤولية الحكام : وهي الحكم بين الناس بالعدل بشريعة الله وحسن رعايتهم وإعطاء كلّ ذي حق حقّه.
4 ـ مسؤولية الوالدين : وهي تربية الأبناء وتعليمهم ورعايتهم والنفقة عليهم والعدل بينهم .
5 ـ مسؤولية الأبناء : وهي احترام الآباء وطاعتهم والإحسان إليهم
الإسلام عقيدة وعمل
مفهوم التوكل : هو تعلق القلب بالله والاعتماد عليه في كل مجال والاستسلام
لأمره وقضائه والانقياد له والثقة فيه والتفويض له في كل حال والاستعانة به
في كلّ شأن
بين التوكل والتواكل : التواكل هو عدم الأخذ بالأسباب الموصلة إلى الهدف المنشود
عن عِكْرَمَةَ عن ابنِ عباسٍ قالَ: كانَ أَهْلُ اليمنِ يَحُجُّونَ ولا
يَتَزَوَّدُونَ ويقولونَ: نحنُ مُتَوَكِّلُونَ، فَيَحُجُّونَ إلى مكةَ
ويَسْأْلُونَ الناس، فَأَنْزَلَ الله عَزَّ وَجَلَّ {وَتَزَوَّدُوا فَإنَّ
خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى}. رواه البخاري
آثار التوكل على الله :
1 ـ يجعل المسلم يسعى فيما لابد منه من متطلبات الحياة
2 ـ الله لن يضيع من يتكل عليه بل يكفيه مؤونة نفسه .
3 ـ الإيمان بأنّ قضاء الله نافذ وما قدر يكون
4 ـ الثقة بالله وحسن الظنّ به.
5 ـ محبة الله لعبده المؤمن المتوكل لقوله (فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ
عَلَى ٱللَّهِ إِنَّ ٱللَّهَ يُحِبُّ ٱلْمُتَوَكلِينَ) آل عمران
6 ـ دفع المؤمن إلى العمل والاجتهاد
مفهوم الشورى: لغة: يقال شاوره في الأمر: طلب منه المشورة. وأشار عليه بالرأي .
اصطلاحا : الاجتماع على الأمر وتبادل الآراء فيه قصد الاتفاق على رأي يرضي الأغلبية
ملاحظة : الشورى تكون في الأمور التي لا نص فيها من كلام الله تعالى مما له علاقة بالتدبير والسياسة الشرعية
كفّ الأذى
كف الأذى : هو ترك كلّ ما بسيئ إلى الإنسان قولا أو فعلا.
مظاهر الأذى : 1 ـ الأذى بالقول مثل الغيبة ، النميمة ، السباب، اللعن ،
شهادة الزور ، السخرية ، التنابز بالألقاب ، القذف ، الكذب عليه، المن
بالصدقة، الفخر. الآية ( يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن
يكونوا خيرا منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكنّ خيرا منهنّ ، و لاتلمزوا
أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب .)
( و لايغتب بعضكم بعضا ....) الحجرات
2 ـ الأذى بالفعل : مثل القتل ، الضرب باليد أو غيره ،التجسس ، الغش ،
السرقة ، الرشوة ، الهمز واللمز.التكبر، المن بالصدقة، التكبر. التحريض.
التهديد بالسلاح أو غيره. المقاطعة و المدابرة
3 ـالأذى بالقلب : الحسد، البغض، الحقد، عن الزبير بن العوام رضي الله عنه قال: قال رسول الله
(دب إليكم داء الأمم قبلكم الحسد والبغضاء والبغضاء هي الحالقة حالقة الدين
لا حالقة الشعر والذي نفس محمد بيده لا تؤمنوا حتى تحابوا أفلا أنبئكم
بشيء إذا فعلتموه تحاببتم أفشوا السلام بينكم.)
آثار وثمرات وفوائد كف الأذى : 1 ـ انتشار المحبة والتعاون بين أفراد
المجتمع. / 2 ـ توجيه الجوارح إلى طاعة الله ومنعها من الأذى والحرام. 3 ـ
تحقيق كرامة الفرد وكسبه احترام الناس وحبهم ./ 4 ـ توجيه النفس الإنسانية
إلى الطاعة ومنعها من المعصية.
مواقف في السلم
مفهوم السلم:
هو عدم الاعتداء على الناس في أموالهم ودمائهم وأعراضهم مهما اختلفت أوطانهم ودياناتهم
مواقف مختارة من السلم:
حرص الرسول على توطيد دعائم السلم وضرب أروع الأمثلة في ذلك .
1 ـ عهد المدينة المنورة : لمّا هاجر الرسول إلى المدينة المنورة وجد
اليهود يسكنون بعض أطرافها فعقد معهم معاهدة سلام بحيث لا يقع بينهم حرب ،
ويقومون بالدفاع عن المدينة في حالة الحرب وقد رضي اليهود بذلك . لكنّهم
خانوا العهد بعد ذلك فطردهم الرسول من المدينة المنورة.
2 ـ موقف من صلح الحديبية : وعقد النبي صلحا مع قريش عرف بصلح الحديبية ،
يقضي بوقف القتال عشر سنوات ، رغم قدرته على قتال قريش مقدّما مثالا
رائعا للعفو والتسامح والسّلم .لكنّ قريشا نقضت الصلح بعد ذلك
3 ـ موقف من فتح مكّة : لما دخل النبي مكة ظافرا منتصرا فاجأ أهلها بعفوه
عنهم جميعا قائلا : اذهبوا فأنتم الطلقاء حرصا منه على إحلال السلم ونشر
التسامح بين الناس.
أهمّية السلم: لا يمكن لأي مجتمع من المجتمعات أن يتقدّم أو يزدهر
ويتعاون أفراده على البرّ والتقوى إلا بانتشار مظاهر السّلم والتسامح،
ولذلك حرص النبي على تحقيق السّلم بين المسلمين وشعوب الأمم الأخرى.
صلة الرحم
المقصود بالرحم؟
الرحم: هم أقارب الإنسان من والديه( بالنسب) والمصاهرة والرضاع
معنى ومفهوم صلة الرحم:
هي الإحسان إلى الأقارب بالمال والخدمة والزيارة والرعاية وحسن المعاملة.
حكم صلة الرحم :
صلة الرحم واجبة على كلّ مسلم وقطعها معصية كبيرة
لقوله تعالى :
( وأولو الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله إنّ الله بكل شيء عليم ) 75 الأنفال .
وعن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله:
( صلة الرحم وحسن الجوار أو حسن الخلق يعمران الديار ويزيدان في الأعمار ) رواه البخاري.
وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أنّ رسول الله قال : ( يا معشر المسلمين ، اتّقوا الله وصلوا أرحامكم ...) رواه الطبراني .
فضل وثواب صلة الرحم :
وعد الله واصل الرحم بالفضل العظيم ، والأجر الكبير والثواب الجزيل
عن ابن شهاب قال: أخبرني أنس بن مالك:أن رسول الله قال: (من أحب أن يبسط
له في رزقه، وينسأ له في أثره، فليصل رحمه). رواه البخاري ومسلم و عن
سلمان بن عامر عن النبي قال: ( إن الصدقة على المسكين صدقة وعلى ذي
الرحم اثنتان صدقة وصلة.) رواه النسائي
فوائد وآثار صلة الرحم :
1 ـ تحقق الزّيادة في الرزق والبركة في العمر ( ُ لَيْسَ مِنْ ثَوَابٍ أَسْرَعُ مِنْ صِلَةِ الرَّحِمِ )
2 ـ تقوية أواصر العلاقات الاجتماعية بين أفراد الأسرة الواحدة والأسر المرتبطة بالمصاهرة والنسب
3 ـ تكسب محبة الله تعالى للعبد ومحبّة الناس .
الرسول صلى الله عليه وسلم هو القدرة
قال تعالى : ( لقد كان في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا) الأحزاب 21
فوائد الاقتداء بالنبي:
1 ـ رضا الله ومحبته. ( قل إن كنتم تحبّون الله فاتبعوني يحببكم الله) آل عمران
2 ـ تأييد الله بالنصر والتمكين و العزة والفلاح.
3 ـ الطمأنينة النفسية في الدنيا والسعادة في الآخرة.
4 ـ ضمان السلامة من الخطأ و الغلو والتطرّف
سورة النبأ
((((((عَمَّ يَتَسَاءلُونَ عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ الَّذِي هُمْ فِيهِ
مُخْتَلِفُونَ كَلَّا سَيَعْلَمُونَ ثُمَّ كَلَّا سَيَعْلَمُونَ أَلَمْ
نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا وَالْجِبَالَ أَوْتَادًا وَخَلَقْنَاكُمْ
أَزْوَاجًا وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ
لِبَاسًا وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا
شِدَادًا وَجَعَلْنَا سِرَاجًا وَهَّاجًا وَأَنزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ
مَاء ثَجَّاجًا لِنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَبَاتًا وَجَنَّاتٍ أَلْفَافًا
إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتًا يَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ
فَتَأْتُونَ أَفْوَاجًا َفُتِحَتِ السَّمَاء فَكَانَتْ أَبْوَابًا
وَسُيِّرَتِ الْجِبَالُ فَكَانَتْ سَرَابًا إِنَّ جَهَنَّمَ كَانَتْ
مِرْصَادًا لِلْطَّاغِينَ مَآبًا لَابِثِينَ فِيهَا أَحْقَابًالَّا
يَذُوقُونَ فِيهَا بَرْدًا وَلَا شَرَابًا إِلَّا حَمِيمًا وَغَسَّاقًا
جَزَاء وِفَاقًا إِنَّهُمْ كَانُوا لَا يَرْجُونَ حِسَابًا وَكَذَّبُوا
بِآيَاتِنَا كِذَّابًا وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ كِتَابًا فَذُوقُوا
فَلَن نَّزِيدَكُمْ إِلَّا عَذَابًا إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازًا
حَدَائِقَ وَأَعْنَابًا وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا وَكَأْسًا دِهَاقًا لَّا
يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا كِذَّابًا جَزَاء مِّن رَّبِّكَ عَطَاء
حِسَابًا رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا الرحْمَنِ لَا
يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطَابًا يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ
صَفًّا لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرحْمَنُ وَقَالَ
صَوَابًا ذَلِكَ الْيَوْمُ الْحَقُّ فَمَن شَاء اتَّخَذَ إِلَى رَبِّهِ
مَآبًا إِنَّا أَنذَرْنَاكُمْ عَذَابًا قَرِيبًا يَوْمَ يَنظُرُ الْمَرْءُ
مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ وَيَقُولُ الْكَافِرُ يَا لَيْتَنِي كُنتُ تُرَابًا
.))))))
: ثواب الايمان العمل الصالح
سئل الرسوليا رسول الله ، أي الكسب أطيب ؟ فقالالرسول :عمل الرجل بيده وكل بيع مبرور ) رواه أحمد
الكسب المشروع هو كل ما أحله الله تعالى من وسائل و طرق لتنمية الثروة خدمة للفرد و المجتمع
1- البيع : لغة : هو مقابلة شيء بشيء مثل سلعة بسلعة و يطلع على الشراء
و إصطلاحا : هو نقل السلعة أو الملك بعوض على وجه جائز،
أركانــه : أ- العاقدان : البائع و المشتري المالكان للشيء الذي يبيعانه أو مأذون لهما بيعه و أن يكونا مميزين عاقلين
ب- المعقود عليه : و هو الثمن و السلعة الحلال الذي يمكن الاستفادة منها
ج- الصيغة : و هي الإيجاب و القبول مثل بعني كذا – بعتك
الجكمة من إباحة البيع : لأن الناس في حاجة إليه و لا يمكن أن تستقر الحياة
بدونه فهو في حاجة إلى غذائه وملبسه ومشربه ولا يكون إلا بالبيع والشراء.

الإجارة :هي العوض و هي عقد يفيد تمليك منفعة مؤقتة بعوض معلوم .
أركــانها : أ. العاقدان : المؤجر و المستأجر البالغان العاقلان المختاران غير المحجور عليهما .
ب. المعقود عليه : المنفعة التي تترتب على عقد الإجارة ويجب أن تكون معلومة منتفع بها شرعا
ج. الأجرة : وهو الثمن الذي يقدم للمستأجر مقابل المنفعة
د. الصيغة : وهي الإيجاب و القبول من العاقدين
الحكمة من إباحة الإجارة: و الإجارة جائزة ومشروعة لحاجة الناس إليها فهم يحتاجون على السكن و التنقل و النقل وبعض الخدمات
مواقف من حياة
الاستنتاج :
- مبادرة موسى لتقديم المساعدة لمن يحتاجها حبا في العمل
- كان موسى في قمة الأدب و العفة و الاستقامة في تعامله مع المرأتين .
- طلب موسى  موافقة الرجل الصالح دليل حبه للعلم وتقدير العلماء - العلم ينال بالصبر وحسن
الفهم


للتحميل

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

اتمنى الرددددددددد






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://readwithus.3arabiyate.net
 
ملخصات اسلامية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اقرأ معنـا :: ˆ~¤®§][©][ التعليم العام ][©][§®¤~ˆ :: التعليم المتوسط-
انتقل الى: